الفقه اليوم
اللجنة الدائمة: شروط الاعتكاف ..... مقال فقهي: ثمرة الصيام "تقوى الله تعالى" ..... مقال فقهي: التنبيه على مفارقة الإمام في القيام قبل انصرافه ..... اللجنة الدائمة : تحري ليلة القدر وكيفية إحياء هذه الليلة ..... ابن عثيمين: ليلة القدر تنتقل من ليلة لأخرى من الليالي العشر ..... مقال فقهي: فضل ليلة القدر وأحكام الاعتكاف ..... ابن عثيمين: بعض مباحث الاعتكاف ..... المصلح: اعتكاف المرأة لا يكون إلا في المسجد ..... ابن باز: وقت صلاة التهجد ..... د. الركبان يبين حكم التوكيل بإخراج زكاة الفطر ..... مقال فقهي: العشرة الأواخر والدعاء ..... ابن باز: زكاة الفطر في رمضان مقدارها صاع من جميع الأقوات ..... اللجنة الدائمة: وقت زكاة الفطر ..... اللجنة الدائمة: زكاة الفطر لا تسقط بخروج الوقت ..... الأوقاف الجزائرية: زكاة الفطر لا تسقط عن واجدها ..... ابن باز: زكاة الفطر فرض على كل مسلم ..... المصلح: تخصيص ليلة سبع وعشرين بالعمرة من المحدثات ..... ابن عثيمين: ليلة سبع وعشرين أرجى ما تكون ليلة القدر فيها ..... اللجنة الدائمة: لا بأس لمن صنع طعامًا ليلة السابع والعشرين أو تصدق بصدقة أو زاد في الصلاة ..... ابن عثيمين: إخراج زكاة الفطر نقوداً لا تصح ..... اللجنة الدائمة: لا يجوز صيام ليلة عيد الفطر لإكمال ثلاثين يومًا .....
الخميس 27 رمضان 1435 هـ     الموافق     24-7-2014 م موقع الفقه الإسلامي

البحـث
 البحث المتقدم   
الصفحة الرئيسة الكشاف الفقهي نوازل فقهية بحوث فقهية رسائل جامعية المنتدى الفقهي الفقه اليوم الرابطة الفقهية يستفتونك مستشارك الفقه والحياة
    اختيارات القراء
  الأكثر قراءة
 الأكثر تعليقا
 الأكثر إرسالا
 الأكثر طباعة
   البحوث الفقهية / الجنايات والحدود والقضاء


دور القاضي في إثبات الطلاق
اسم الباحث  سليمان بن إبراهيم الأصقه
المصدر  مجلة العدل ــ بالرياض
التحكيم  محكم
المقدمة  الحمد لله، والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه والتابعين بإحسان، أما بعد:
فقد اشتمل البحث على مقدمة وثلاثة فصول هي ما يلي:
المقدمة: ذكرت فيها أن موضوع الطلاق من المواضيع الشرعية والتي أولاها أهل العلم اهتماما كبيرا ولذا ورد فيه عدد كثير من النصوص الشرعية المبينة لأحكامه وآدابه وألفت فيه الكتب وعقدت له الأبواب والفصول والمسائل.
الفصل الأول: تكلمت فيه عن حال كثير من الناس عند إثبات الطلاق وذكرت بعض القصص الواقعة.
الفصل الثاني:
وهو جل البحث وبيت القصيد منه، وقد ذكرت فيه أن المرجع في إثبات الطلاق هم القضاة الشرعيون وهذا مما يبين أن لهم دورا فيما يتعلق بأحكام الطلاق الشرعية قد نيط بهم، ثم تكلمت عن بعض أحكام الطلاق على سبيل الإيجاز، وبعد ذلك ذكرت أن أحوال الناس عند إثبات الطلاق لا تخرج عن حالين:
الحال الأول:
رجل جاء ليطلق ولم يطلق بعد، فالواجب في مثل هذه الحالة أن يكون عالما بسنة الطلاق، فإن لم يكن كذلك وهو حال الأكثر فيعلم، وهذا دور القاضي المهم الذي أحببت تذكير إخواني وزملائي القضاة به وبينت أن في ذلك مصالح وفوائد مترتبة على التقيد بالأحكام الشرعية في ذلك، وأن بإمكان القاضي الاستعانة بموظفيه في هذا الأمر.
الحال الثانية:
رجل طلق ويريد إثبات ذلك، فإن كان قد طلق على البدعة في وقت الطلاق فإنه يستحب ــ وقيل يجب ــ إرجاع زوجته؛ لحديث ــ ابن عمر رضي الله عنهما، ومراعاة لخلاف من لم يوقع الطلاق على البدعة في وقته.
وإذا تبين أنه طلق على البدعة في عدده فإنه ينبغي أن يعلم ويؤدب على حسب حاله حتى يتعلم الناس ويتقيدوا بأحكام الشريعة.
الفصل الثالث:
فيه حث إخواني القضاة على تعليم الناس هذه الأحكام لكونهم محتاجين إليها، وقد علم أن العلم الشرعي الذي يحتاج الإنسان إليه أنه يجب تعلمه، وأهل القضاء والإفتاء هم أعرف الناس بحاجة الناس لذلك.
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
الخاتمة  .....
تحميل البحث  أضغط هنا للتحميل




تعليقات حول الموضوع

الآراء المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع أو مجلس إدارته أو القائمين عليه؛ لذا فالمجال متاح لمناقشة الأفكار الواردة في جو من الاحترام كما أنه سيتم حذف أي تعليق يتضمن الآتي:
1- همزا أو لمزا أو هجوما على أشخاص أو جهات معينة.
2- شتما أو نبذا أو استهزاءً أو كلماتٍ غيرَ مهذبة.
3- الخروج عن فكرة الموضوع.

هل ترغب في التعليق على الموضوع؟
 اسمك
عنوان التعليق
التعليق  
إدخل الكود
جميع الحقوق محفوظة لموقع الفقه الإسلامي 2008 م
تصميم وتطوير أيزوتك لاستشارات نظم الجودة وتكنولوجيا المعلومات