الفقه اليوم
صقر: السائل الذى يخرج من القبل - الذكر أو الفرج - عادة أربعة أنواع ..... من بدع شهر شوال: عيد الأبرار ..... من فتاوى نور على الدرب: حكم تناول الحبوب المنشطة ..... بحث فقهي: أحكام صلاة الوتر ..... د.الدالي: شرط الشركة الشرعي الاشتراك في الربح والخسارة، ولا بأس بالتجارة في العملة بشرط التقابض. ..... الماجد: التاتو من الوشم ويحرم استعماله ..... فقهاء: حـكم أخذ قرض ربوي من البنوك من أجل الزواج ..... ابن باز: حكم من طلق فيما بينه وبين نفسه ..... د.الشبيلي: يجوز شراء الأسهم من الشركات التي تقترض أو تودع بالربا بضوابط ..... بحث فقهي: طلاق الحائض ..... المنيع: إعانة "حافز" يحرم أخذها لمن لا نية له بالعمل ..... قرارات وتوصيات المؤتمرات بتحريم الفوائد الربوية ..... ابن عثيمين: لسجود السهو ثلاثة أسباب : ..... بحث فقهي: المثـامنة في العقار للمصلحة العامة ..... بحث فقهي: حول نجاسة دم الآدمي ..... د.الشبيلي : حكم الشراء بالهامش من شركات المتاجرة بالعملات ..... الماجد: حكم لبس الكعب العالي والملابس الضيقة للنساء ..... ابن عثيمين: من مبطلات الصلاة الصلاة بالثياب التي تصف البشرة ..... اللجنة الدائمة: سن التكليف للذكور والإناث ..... د. عفانة: سؤال الكهان والعرَّافين لمعرفة السارق واسترجاع المسروق من كبائر الذنوب ..... ابن عثيمين: كيفية سجود التلاوة .....
السبت 27 شوال 1435 هـ     الموافق     23-8-2014 م موقع الفقه الإسلامي

البحـث
 البحث المتقدم   
الصفحة الرئيسة الكشاف الفقهي نوازل فقهية بحوث فقهية رسائل جامعية المنتدى الفقهي الفقه اليوم الرابطة الفقهية يستفتونك مستشارك الفقه والحياة
    اختيارات القراء
  الأكثر قراءة
 الأكثر تعليقا
 الأكثر إرسالا
 الأكثر طباعة
   البحوث الفقهية / الجنايات والحدود والقضاء


التعسف في استعمال الحقوق في الشريعة الإسلامية والقانون
اسم الباحث  دكتور محمد رأفت عثمان
المصدر  مجلة الشريعة والقانون بالقاهرة
التحكيم محكم
المقدمة

 وهذا البحث الذي بين يدي القارئ حاولت فيه  أن أبين أن أصول نظرية التعسف في استعمال الحق موجودة في كتبنا الفقهية القديمة، وليس هذا غريبا فإنه كلما ارتقت البشرية في تشريعها تقترب من أحكام الفقه الإسلامي ، الذي يثب دائما أنه أرقى التشريعات ، وما ذلك إلا لأنه مستمد من كتاب الله الكريم وسنة رسوله ، وما تضمنه كل منهما من أدلة تبنى عليها الأحكام.
ولا أدعي أنني بدأت في هذا البحث من فراغ ، وإنما استفدت ممن سبقوني في الكتابة في هذا الموضوع، وإن كان لي من جهد في البحث فإن ذلك في إظهار الصور الفقهية التي تندرج تحت التعسف في استعمال الحق ونص على حكمها فقهاؤنا القدامى في كتبهم، وفي إبداء رأيي في ضوابط التعسف في استعمال الحق، وفي ذكر آراء علمائنا القدامى في المسائل المختلف فيها وتحقيق هذه الآراء ، ومناقشة أدلتها إن وجدت هذه المناقشة ، وترجيح ما رأيته راجحًا مع بيان مستند الترجيح.

 

الخاتمة  وبهذا ينتهي كلامنا عن التعسف في استعمال الحق  والغلو في استعماله في الشريعة الإسلامية  والقانون المدني، وأرجو أن تكون رعاية الله تعالى قد حاطتني فيما تناولت من أمور، وأن أكون قد وضحت أن فقهاء المسلمين قد بينوا الأحكام التي تتفق مع الضوابط التى اهتدى إليها أخيرا أساتذة القانون الدولي.
 والحمد لله أولا وآخرا، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه وسلم.
تحميل البحث  تحميل البحث

 





تعليقات حول الموضوع

الآراء المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع أو مجلس إدارته أو القائمين عليه؛ لذا فالمجال متاح لمناقشة الأفكار الواردة في جو من الاحترام كما أنه سيتم حذف أي تعليق يتضمن الآتي:
1- همزا أو لمزا أو هجوما على أشخاص أو جهات معينة.
2- شتما أو نبذا أو استهزاءً أو كلماتٍ غيرَ مهذبة.
3- الخروج عن فكرة الموضوع.

هل ترغب في التعليق على الموضوع؟
 اسمك
عنوان التعليق
التعليق  
إدخل الكود
جميع الحقوق محفوظة لموقع الفقه الإسلامي 2008 م
تصميم وتطوير أيزوتك لاستشارات نظم الجودة وتكنولوجيا المعلومات