الفقه اليوم
المصلح: اعتكاف المرأة لا يكون إلا في المسجد ..... د. الركبان يبين حكم التوكيل بإخراج زكاة الفطر ..... مقال فقهي: العشرة الأواخر والدعاء ..... ابن باز: زكاة الفطر في رمضان مقدارها صاع من جميع الأقوات ..... اللجنة الدائمة: زكاة الفطر لا تسقط بخروج الوقت ..... ابن باز: زكاة الفطر فرض على كل مسلم ..... المصلح: تخصيص ليلة سبع وعشرين بالعمرة من المحدثات ..... ابن عثيمين: ليلة سبع وعشرين أرجى ما تكون ليلة القدر فيها ..... اللجنة الدائمة: لا بأس لمن صنع طعامًا ليلة السابع والعشرين أو تصدق بصدقة أو زاد في الصلاة ..... ابن عثيمين: إخراج زكاة الفطر نقوداً لا تصح ..... اللجنة الدائمة: لا يجوز صيام ليلة عيد الفطر لإكمال ثلاثين يومًا ..... ابن عثيمين: لا فرق بين مصلى العيد، ومسجد الجامع ..... ابن باز: صلاة العيد سنة مؤكدة لا ينبغي تركها إلا لعذر شرعي ..... اللجنة الدائمة: تكبيرات صلاة العيد وما يقال بينها ..... ابن عثيمين: التكبير الجماعي لا أصل له في السنة ..... مقال فقهي: في زكاة الفطر والأضحية معانٍ تعبدية بعيدا عن نفع الفقير ..... الشيخ ابن عثيمين: أحكام وآداب عيد الفطر ..... المصلح: جواز صيام ست من شوال قبل قضاء رمضان ..... ابن باز: صيام الست من شوال ليست معينة من الشهر ..... مقال فقهي: حكم صيام التطوّع قبل قضاء الواجب ..... اللجنة الدائمة: لا يجوز صيام التطوع بنيتين .....
الخميس 04 شوال 1435 هـ     الموافق     31-7-2014 م موقع الفقه الإسلامي

البحـث
 البحث المتقدم   
الصفحة الرئيسة الكشاف الفقهي نوازل فقهية بحوث فقهية رسائل جامعية المنتدى الفقهي الفقه اليوم الرابطة الفقهية يستفتونك مستشارك الفقه والحياة

دخول | بحث | موضوعات نشطة | الأعضاء

فقه المعاملات الحديثة خيارات
فضل الله
اضيفت: 29/شعبان/1430 12:43:55 م
الترتيب: Member
المجموعات: عضو منتسب

Joined: 17/12/29
مشاركات:
نقاط:





فقه المعاملات الحديثة مع مقدمات ممهدات وقرارات



الفقه الإسلامي ـ فضل الله ممتاز



 


كتاب جديد في عالم فقه العقود الحديثة والمعاملات المالية المعاصرة كما هو واضح من عنوانه، من تأليف معالي الشيخ الأستاذ الدكتور عبد الوهاب إبراهيم أبو سليمان عضو هيئة كبار العلماء وعضو الهيئة الاستشارية العلمية لمجلة البحوث الفقهية المعاصرة، ويتميز بجودة الإخراج و التصميم والشكل ووضوح المنهج الفقهي. يبحث في فقه المعاملات المالية المعاصرة ويحتوي على المباحث الهامة في العقود والاقتصاد الإسلامي، من مطبوعات دار ابن الجوزي. ويشتمل على عدد من المباحث في نوازل العقود والمعاملات المالية من أمثال: المعاملات المصرفية، المقاصد الشرعية في المعاملات المالية، القواعد المقاصدية في المعاملات المالية، التعرف على الحكم الشرعي في المعاملات الحديثة، عقد التوريد، خيار الشرط نظريا وتطبيقا في المعاملات المصرفية، عقد الإجارة مصدر من مصادر التمويل، الإجارة المنتهية بالتمليك، عقد المزايدة، قرارات مجمع الفقه الإسلامي المنبثق من منظمة المؤتمر الإسلامي في جدة فيما يخص المعاملات المالية، قرارات المجمع الفقهي التابع لرابطة العالم الإسلامي في مكة المكرمة فيما يتعلق بالمعاملات. كما يتميز بأسلوب مبسط ورصين وشيق يشجع القارئ على اقتنائه، ناهيك غزارة المادة وجودة التبويب وحسن العرض والترتيب، خاصة مع اتساع نطاق عقود المعاملات المالية في العصر الحديث، وتشعب أمورها، وعدم اقتصارها على تلك الأمور المدونة في كتب الفقه الإسلامي، بل تعددت وتنوعت بسبب ما يشهده العالم من تقدم في المجالين المالي، والاقتصادي، مما لا عهد للأمة به، شمل التطوير عقود المعاملات المعروفة قديما كعقد السلم، والشركات، والبيوع، والإجازات، وغيرها لم يمثل هذا التنوع والتعدد ـ بحمد الله ونعمته ـ تحديا، أو مشكلة أمام الفقهاء ، ذلك أن لقواعد الفقه الإسلامي، وأصوله، ومقاصده مع الفهم الصحيح من الشمول ما يكفل إيجاد الحلول التي تلبي ذلك التطور في اعتدال لا يتعارض وثوابت الشريعة الإسلامية ومبادئها المحكمة. كما أن النظر الفقهي في العقود الحديثة لا يستغني بحال عن تفهم القضية الاقتصادية من أربابها الاقتصاديين، فهم أصحاب التخصص والنظر في مجالهم العلمي، وتصور القضية الاقتصادية في إطارها الحقيقي ضروري للفقيه ليعطي الحكم الشرعي المناسب، الذي ينطبق والواقع المعاش، التزاما بالقاعدة الفقهية ( الحكم على الشيء فرع عن تصوره) وهذا مما يوصي به مؤلف الكتاب. و يقع الكتاب في (631) صفحة من القطع المتوسط، فهو نادر في بابه حيث اشتمل على معظم المباحث في العقود المعاملات المالية والمصرفية المعاصرة، كما أن مؤلفه ـ وهو العالم المتبصر، والمجتهد صاحب الأفق الواسع والتفكير الناضج ـ بذل جهدا في تبسيط المسائل المعقدة وشرحها شرحا وافيا وفق منهج علمي واضح مستفيدا من المصادر والمراجع العلمية والفقهية والقرارات المجمعية، وضرب أمثلة كثيرة للمعاملات الحديثة، فهو يعد مرجعا علميا موثوقا في بابه، وإسهاما في نشر الوعي الإسلامي للعقود الصحيحة في المعاملات وفق الشريعة الإسلامية، ومقاصدها النبيلة.






الأعضاء المتصفحين لهذ الموضوع
Guest


الإنتقال للمنتدى
لا يمكنك المشاركة في هذا المنتدى.
لا يمكنك الرد على الموضوعات في هذا المنتدى.
لا يمكنك حذف مشاركاتك في هذا المنتدى.
لا يمكنك تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى.
لا يمكنك انشاء استفتاءات في هذا المنتدى.
لا يمكنك التصويت في استفتاءات هذا المنتدى.

المنتدى الأساسي في نسخة نصية RSS : RSS

جميع الحقوق محفوظة لموقع الفقه الإسلامي 2008 م
تصميم وتطوير أيزوتك لاستشارات نظم الجودة وتكنولوجيا المعلومات